تخصص الذكاء الاصطناعي في الإمارات

تخصص الذكاء الاصطناعي في الإمارات 2022

شارك المقالة

تخصص الذكاء الاصطناعي هي أحد أهم التخصصات الحديثة التي لها مستقبل كبير، وفي الفترة الأخيرة نما تخصص الذكاء الاصطناعي في الإمارات بشكل كبير، بل أصبح هناك جامعات متخصصة في تقديم تخصص الذكاء الاصطناعي، ذلك بجانب إدراج تخصص الذكاء الاصطناعي في جامعة الإمارات، خاصة وأن سوق العمل ضخم حقًا  تخصص الذكاء الاصطناعي، وبالتالي فهناك توقعات وظيفية أعلى من المتوسط ​​لأولئك الذين لديهم المهارات اللازمة للعمل في هذا المجال المتخصص ، وفي هذه المقالة سوف نعرض لكم كافة التفاصيل عن تخصص الذكاء الاصطناعي، وكذلك تخصص الذكاء الاصطناعي في جامعة الإمارات، وما هي أهم مجالات تخصص الذكاء الاصطناعي

ما هو تخصص الذكاء الاصطناعي

أصبح تخصص الذكاء الاصطناعي أحد أهم التخصصات العلمية في وقتنا الحالي، خاصة وأنه يلعب دوراً هاماً في مختلف القطاعات وحياتنا اليومية أيضاً، ويُعتبَر تخصص الذكاء الاصطناعي هو ذلك المجال الذي يتم فيه تدريس علوم الكمبيوتر.

ومن خلال هذا التخصص يصبح المتخصص فيه قادراً على استخدام التكنولوجيا الحديثة في بناء آلات ذكية قادرة على أداء المهام التي تتطلب عادةً ذكاءً بشريًا.

كما يساعد تخصص الذكاء الاصطناعي في العديد من المهام التي تحتاج جهد بشري، فيلعب هذا التخصص دوراً جوهرياً في العمل العسكري واستراتيجيات الحرب وتكنولوجيا الأسلحة.

كما عزز الذكاء الاصطناعي الأمن السيبراني لدرجة أن أنظمة الأمان الآن قادرة على التعرف على نمط التهديدات السيبرانية بسهولة وسرعة كبيرة.

ذلك بجانب الدور البارز لهذا التخصص في الرعاية الصحية والأدوية، وقد برز ذلك بوضوح خلال فترة كورونا وحتى الوقت الحالي.

لذلك فمن خلال تخصص الذكاء الاصطناعي يمكن للإنسان أن يبتكر العديد من التطبيقات ذات الأهمية التي تيسر العمل والوظائف وكذلك المهام اليومية بشكل كبير في مختلف القطاعات والمهن.

تخصص الذكاء الاصطناعي في جامعة الإمارات

مؤخراً قد تم إدراج تخصص الذكاء الاصطناعي في جامعة الإمارات، وذلك نظراً لما يمثله من أهمية في الوقت الحالي، كما أم أسباب مواكبة التحول الرقمي الهائل الذي يغزو العالم في الوقت الحالي.

ومن هذا المنطلقة وفرت عدد كبير من الجامعات في الإمارات برامج دراسية مرتبطة بتخصص الذكاء الاصطناعي لمختلف الدرجات الدراسية، وأحد أهم الجامعات هي جامعة الإمارات

توفر العديد من الجامعات في الإمارات برامج دراسية مرتبطة بالذكاء الاصطناعي لمختلف الدرجات الدراسية. تسعى الإمارات إلى أن تكون مركزا إقليمياً لكل من يرغب بدراسة هذه التخصصات.

وتوفر العديد من الأقسام ذات العلاقة بتخصص الذكاء الاصطناعي وأهمها:

  • بكالوريوس في هندسة الحاسوب.
  • بكالوريوس في علوم الكمبيوتر.
  • البكالوريوس في الذكاء الاصطناعي.

الجامعات التي يتوفر بها تخصص الذكاء الاصطناعي في الإمارات

ليست جامعة الإمارات وحدها هي التي يتوفر بها تخصص الذكاء الاصطناعي في الإمارات، بل هناك عدد كبير من الجامعات الأخرى التي توفر تخصص الذكاء الاصطناعي.

بل أن هناك جامعات تتخصص في وبشكل كامل في تقديم هذا التخصص، وقد كان ذلك انطلاقاً من البرنامج الوطني للذكاء الاصطناعي في الإمارات.

والتي وفرت ذلك التخصص في العديد من الجامعات والمعاهد مع تقديم أفضل البرامج التدريسية فيها، وفيما يلي أهم تلك الجامعات:

  1. جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي

https://mbzuai.ac.ae/ar

وهي واحدة من أفضل المؤسسات الأكاديمية التي توفر كوادر متخصصة في الذكاء الاصطناعي تلائم احتياجات السوق، وفيما يلي أهم الدرجات التي تقدمها:

  • ماجستير في رؤية الحاسوب.
  • ماجستير في تعلم الآلة.
  • ماجستير في معالجة اللغة الطبيعية.
  • دكتوراه في الرؤية الحاسوبية.
  • دكتوراه في التعلم الآلي.
  • دكتوراه في معالجة اللغات الطبيعية.
  1. جامعة السوربون أبوظبي

https://www.sorbonne.ae/ar/

 ثاني أفضل الجامعات التي تمتلك الريادة في تقديم تخصص الذكاء الاصطناعي في الإمارات، وفيما يلي أهم الدرجات التي تقدمها:

  • بكالوريوس في الرياضيات تخصص علم البيانات للذكاء الاصطناعي
  1. جامعة أبوظبي

https://www.adu.ac.ae/ar

وهي واحدة من الجامعات العريقة في الإمارات والتي تقدم مجموعة من البرامج المتقدمة في تخصص الذكاء الاصطناعي بحيث يتخرج الطلاب مناسبين لسوق العمل المحلي والعالمي، وفيما يلي أهم الدرجات التي توفرها:

  • بكالوريوس في هندسة الكمبيوتر – تركيز الذكاء الاصطناعي (معتمد من ABET).
  • بكالوريوس في علوم الكمبيوتر.
  1. جامعة نيويورك أبوظبي

https://nyuad.nyu.edu/ar/

أحد أهم الجامعات الإماراتية التي توفر تخصص الذكاء الاصطناعي والذي تديره جامعة بحثية أمريكية رائدة، وفيما يلي أهم الدرجات التي تمنحها للخريجين:

  • بكالوريوس هندسة الكمبيوتر.
  • بكالوريوس في علوم الكمبيوتر.
  • الزمالة العالمية لطلاب الدكتوراه في علوم الكمبيوتر.
  1. جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا

جامعة خليفة

وهي من الجامعات المحدودة التي توفر أحدث البرامج البحثية المتخصصة في علاج التحديات الاستراتيجية التي تواجه العالم، كما يتوافر بها تخصص الذكاء الاصطناعي، وفيما يلي أهم الدرجات العلمية الممنوحة للخريجين:

  • بكالوريوس في هندسة الحاسوب.
  • بكالوريوس في علوم الكمبيوتر.
  • ماجستير في علوم الكمبيوتر.

وهناك الكثير من الجامعات الأخرى المتخصصة في تدريس تخصص الذكاء الاصطناعي في الإمارات، وذلك لأن الدولة نفسها تولي اهتماماً كبيراً للذكاء الاصطناعي وتطبيقاته ودورها الكبير في التطوير.

مجالات عمل تخصص الذكاء الاصطناعي في الإمارات

تخصص الذكاء الاصطناعي في جامعة الامارات
تخصص الذكاء الاصطناعي في جامعة الامارات

بعد أن عرضنا لكم ماهية تخصص الذكاء الاصطناعي، وكذلك أهم الجامعات التي توفر تخصص الذكاء الاصطناعي في الإمارات، سننتقل الآن بالحديث عن مجالات عمل تخصص الذكاء الاصطناعي في الإمارات:

  1. بحوث الذكاء الاصطناعي

هي أحد أهم الوظائف في مجال تخصص الذكاء الاصطناعي في الإمارات، والتي تقوم على عمل أبحاث علوم الكمبيوتر والذكاء الاصطناعي والتي من خلالها يتم اكتشاف طرق لتطوير التكنولوجيا نفسها.

ويكون أصحاب تلك الوظيفة متخصصين في تطوير أنظمة البيانات المتعلقة بالذكاء الاصطناعي، وكذلك تطوير برمجيات جديدة، والعديد من المهام الأخرى ذات العلاقة بالأبحاث في الذكاء الاصطناعي.

ويتوقع أن تصل رواتب الموظفين في بحوث الذكاء الاصطناعي إلى 300 ألف دولاراً أمريكياً في العام كحد أدنى وفي الشركات الكبرى قد تصل رواتبهم إلى مليون دولاراً أمريكياً سنوياً.

  1. هندسة البرمجيات

ثاني أهم مجالات عمل تخصص الذكاء الاصطناعي في الإمارات هو هندسة البرمجيات، والذين هم متخصصون في تطوير البرامج التي تعمل عليها أدوات الذكاء الاصطناعي.

ويكون مهندسو البرمجيات جزءًا من عملية التصميم والتطوير الشاملة للبرامج أو الأنظمة الرقمية، كما أنهم مسؤولين عن تطوير الوظائف الفنية للمنتجات التي تستخدم التعلم الآلي لتنفيذ مجموعة متنوعة من المهام.

أما عن رواتب مهندسي البرمجيات، فيمكن أن تصل إلى 100 ألف دولاراً أمريكياً سنوياً كمتوسط، كما أنه من المتوقع أن تتضاعف تلك الرواتب بحلول 2023.

  1. معالجة اللغة الطبيعية

ثالث أهم أهم مجالات عمل تخصص الذكاء الاصطناعي في الإمارات معالجة اللغة الطبيعية، وهي اللغات البرمجية التي تساعد في تكرار الكلام البشري في مجموعة متنوعة من التنسيقات، وأبزر أمثلتها:

  • روبوتات الدردشة.
  • المساعدين الافتراضيين.
  • الرسائل النصية التنبؤية على الهواتف الذكية.

ويقوم معالجو اللغات الطبيعية بتطبيق التعلم الآلي على اللغة، وكذلك تطوير الأنظمة التي يمكن لأجهزة الكمبيوتر من خلالها التواصل بنجاح مع البشر.

ويتوقع أن تصل الرواتب السنوية لمعالجي اللغات الطبيعية إلى 100 ألف دولاراً أمريكياً سنوياً كمتوسط.

إقرأ أيضاً

جامعات الهندسة في الإمارات

الجامعات الحكومية في الإمارات

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *